تخطط آبل لاستخدام تكنولوجيا عرض جديدة تسمى Mini LED في تشكيلة أجهزة حواسيبها المحمولة واللوحية التي ستصدر العام المقبل.

ووفقا للمعلومات التي اطلعنا عليها فإن آبل تخطط أيضا لاطلاق ما يصل إلى ستة أجهزة صغيرة مزودة بهذه التقنية.

بما في ذلك إطلاق آيباد برو iPad Pro راقي في الربع الثالث من عام 2020 وجهاز حاسب محمول ماك بوك برو MacBook Pro بحجم 16  بوصة في نهاية عام 2020.

تتساءل ما الذى يميز تقنية Mini LED عن غيرها؟

يوجد اختلاف كبير, حيث تتمتع شاشات Mini LED بفوائد عديدة على شاشات LCD وشاشات OLED المستخدمة حاليًا.

 توفرهذه التقنية الحديثة تباينًا أعلى, ومجموعة ديناميكية عالية وتعتيمًا موضعيًا ومجموعة واسعة من الألوان الغنية وغير معرضة لاحتراق البيكسلات مثل شاشات OLED.

بالإضافة إلى إمكانية توفيرها شاشات أرق وأكثر كفاءة في استهلاك الطاقة.

وتخطط  آبل حاليا لإصدار ما بين أربع إلى ست منتجات Mini LED، بحيث يجري إطلاق أول جهاز في الربع الثالث من عام 2020.

والذي سيكون ايباد  iPad Pro راقي مزود بمعالج A14X أكثر قوة وشاشة بحجم 12.9 بوصة.

بينما يتم إطلاق الجهاز الثاني في الربع الرابع من العام، والذي سيكون جهاز MacBook Pro مقاس 16 بوصة.

من الجدير بالذكر ان أجهزة آيفون من آبل حاليًا تستخدم شاشات LCD و OLED.

ولكن يبقى السؤال هل ستعتمد شركة آبل على تقنية Mini LED فى جميع اصدارتها  من الآن فصاعدا؟